السبت، 13 نوفمبر، 2010

الكنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــز

بسم الله الرحمن الرحيم....وبهنستعين
والصلاة والسلام علىنبينا وحبيبنا الف صلاة والف سلام

هل كنا نتصور او نفكر ان ايامنا هذه من افضل ايام الله .........بل انها افضل من العشر الاواخر من رمضان
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم (مامن ايام العمل الصالح فيها احب الى الله من هذه الايام ) ...قالوا ولا الجهاد فى سبيل الله...قال :ولا الجهاد فى سبيل الله الا رجل خرج بنفسه وماله ثم لم يرجع من ذلك بشيء
نعم انها فرصه لكسب حسنات لا حصر لها .......فهيا الى المشاريع العظمى

مشروع ختم القرءان : ورد ان الحسنة تضاعف فى هذه الايام الى 700 ضعف وعلى دلك فالحرف من القرءان ب7000 حسنه
فهلم الى ختم القرءان لكى ننول نصف مليون حسنه بفضل الله ومشيئته

مشروع وليمة كل صلاة :: كل الحكاية 5 دقايق ......تتوضأ قبل الاذان ب5 دقايقوتمشى الى المسجد وتردد الاذان وتدعوا الدعاء الماثور بعد الاذان ثم تصلى ....فعلى ماذا حصلت ؟؟؟
1تساقط الذنوب مع غسل كل عضو اثناء الوضوء
2رفع درجه وحط خطيئه مع كل خطوة الى المسجد
3مغفرة الذنوب بترديد الاذان
4نيل شفاعة الرسول بدعاءنا له
5دعاء مستجاب مابين الاذان والاقامة
6ثواب تكبيرة الاحرام وصلاة الجماعة فى الصف الاول
ونفس الثواب باذن الله لنا نحن النساء لطالما احتسبنا عملنا لرضا الله ورسوله ..لصلاتنا فى عقر بيتنا كما امرنا الحبيب صلى الله عليه وسلم

مشروع الذكر
قال الله تعالى (واذكروا الله فى ايام معدودات ) وهى ايام العشر
وافضل الذكر :سبحان الله والحمد لله والله اكبر ولا اله الا الله تقولها : فى ذهابك وايابك لقضاء مصالحك...فى طريقك الى المسجد...فى انتظار الصلاة بعد قضائك للسنة...وفى عودتك من الصلاة
فلك بكل كلمة ذكر نخلة فى الجنة فتخيل انك وسط اهل الجنة ستكون مالك لالاف من الافدنه ...فكن من كبار الملاك

مشروع الحج والعمرة : ننول الحج والعمرة ونوفر مالايقل عن 40000 جنيه يوميا وذلك بكل بساطة بان تمكث فى المسجد مابعد صلاة الصبح الى الشروق وتصلى الضحى ثم تذهب لعملك صبوح الوجه نشيط الهمة مع ذكر الله الذى لاينقطع ان شاء الله

مشروع قناطير الفردوس :
من قام ليلة ب1000اية كان من المقنطرين كما اخبرنا الحبيب صلى الله عليه وسلم ومن قام ب100 ايه كان من القانتين
ربنا يرزقنا واياكم

مشروع يوم عرفة :
خطورة هذا اليوم ...انه يوم ليس كمثلة يوم الا قيام ليلة القدر (وعدنا الله بها واياكم ان شاء الله العام القادم )
فهذا اليوم يكفر ذنب عام مضى وعام قادم .... هل هناك عاقل يضيع دقيقه فى هذا اليوم
فصيام 12 ساعه تساوى مغفرة 24 شهر فكل ساعه بتكفير شهرين.... اى كل ستين دقيقه ب60 يوما ....اى كل دقيقة بيوم
اعننا الله واياكم وتقبل منا

فرصة زهبية ليوم واحد للمشغولين وماعندهمش وقت ...:يوم واحد وهو يوم اجازة( يوم وقفة عرفة فقط )
تبدا اليوم بساعة قبل الفجر ...تقرا ماتستطيع من القرءان مع صلاة ركعتين تجهد لله والاكثار من الدعاء والاستغفار
تصبح صائما بعد قضائك لصلاة الضحى بالمسجد طبعا ثم تذهب بيتك لتنام لقبل صلاة الظهر بنصف ساعة
تتوضا وتنتظر الصلاة فى المسجد مع قراءة القرءان حتى الصلاة
تنتهى الصلاة ويتبعها ذكر ختم الصلاة ...ثم قراءة القرءان حتى الصلاة القادمة فى المسجد والذهاب اليه قبل الصلاة بقدر ماتستطيعه بمشيئة الله مع المحافظة على 12 ركعة نوافل لبينى لك بيت فى الجنة باذن الله

ولنا نحن النساء نفس الفعل ولكن بمنزلناولنا نفس الاجر باذن الله

نتذكر :
كل ساعة فى هذه الايام ...بل كل دقيقة قد تساوى مغفرة يوم قضيته من اوله لاخره فى معصية الله ولم تضيع دقيقه بدون معصية...اى 864000 معصية (اعاذنا الله واياكم من المعاصى )
فيجب الا نضيع دقيقة من اغلى كنز فى حياة المؤمن واحب واعظم ايام الدنيا عند الله

وكل عام والجميع بكل خير وصحة وسعادة وراحة بال
اللهم امين

الثلاثاء، 12 أكتوبر، 2010

الى من يهمه الامـــــــــــــــــــــــــــر

بسم الله الرحمن الرحيم

بداية هذا الموضوع قد همنى جدا واخذ منى وقت وتفكير كثير. .وبحثت كثيرا فيه ولكنى لم اجد اجابة شافية ..ترضى فضولى
ولذلك اقول الى من يهمه الامر او عنده اى فكره عنه ..حتى نصل سويا الى اجابة شافية ..او منفعة عامة فى زمن القحط الاقتصادى

مقالة بقلم دكتور:اسماعيل عبد الجليل (مركز بحوث الصحراء )
اذا كان حلمك ان تفوز يوما بمصباح علاء السحرى كى يحقق لك كل ماتتمنى من موفور الصحة والعافيه..فعليك ان تزرع هذه الشجرة فورا فى بيتك
انهم يطلقون عليها (شجرة الحياة )
موطنها الاصلى : الهند_ الصحراء العربية _حوض البحر الابيض المتوسط

تنمو بريا فى بلاد فقيرة بأسيا وافريقيا وكأن الله قد اودعها بلادهم رزقا ورحمة لهم ..ولكنهم لايعلمون عنها شيئاً ...
بينما تنافس حاليا المراكز العلمية فى امريكا واوربا فى كشف اسرارها المثيرة لتنعم بمزيد من الثراء من الكنوز الطبيعية على حساب الفقراء
وهناك ايضا جهود من منظمات دولية لتبصير الفقراءفى الهند واندونسيابقيمة هذه الشجرة
1_ يحتوى 28 جرام من اوراقهاعلى كالسيوم :يعادل ما يوجد فى 4 كوب لبن
2_ بوتاسيوم يوازى 3 اضعاف مايوجد فى الموز
3_ فيتامين ج مايوازى 4 كوب برتقال
4_ فيتامين أ مايوازى 10 اضعاف مايوجد فى الجذر
5_ حديد يوازى3 اضعاف مايوجد فى السبانخ
6_ بروتين يعادل الموجود فى بيضه
7_ زيت البذور يفوق فى قيمته الغذائية زيت الزيتون
8_ مطحون الاوراق ينقى الماءمن الشوائب ويجعله صالحا للشرب

الشجرة تحمل اوراقاً وقروناً لها فعل السحر فى علاج انيميا الدم وامراض القلب والمخ والاعصاب والسرطان
وهى كفيلة بوقاية عشرات الاطفال الذين يصابون بالعمى نتيجة نقص فيتامين أ

اسمها : مورينجا
الاسم العربى لها : الحبة الغالية
هى شجرة تنمو فى الاراضى القاحلة لكونها تتحمل الجفاف حيث احتياجها من الماء حوالى 100 الى 300 مليمتر فى السنة ، ولا تحتاج الى اى اسمدة اضافية ....
وتزرع بالبذرة التى توجد فى قرون حيث تنقع البذور فى ماء دافيء لمدة قصيرة قبل زراعتها
تؤكل البذور بعد سلق القرون لعدة دقائق مع بعض الملح (طعمها يشبة طعم الحمص )
تؤكل الاوراق بنفس طريقة السلق فى الماء وتضاف للسلطة ويصنع منها صوص يضافل لللاطعمة ولعجينة البيتزا

ان شجرة الحياة تؤكد ان الله قد اودع فى الارض كنوزاً لا زالت تبوح باسرارها وطاقتها الكامنة مما يدعونا لقول : سبحان الله

فهل يوجد من يدلنا عليها لتنتشر زراعتها بارضنا ولاهل بلدنا الغاليين بعد استولى الكبار على كل مالذ وطاب

ملاحظة مهمة جدا :: هناك اهتمام بالغ لزراعتها فى اسرائيل



الأحد، 10 أكتوبر، 2010

اوراق نافعة

بسم الله الرحمن الرحيم

بقلم:: امينه خفاجى بالاهرام

تناولى ماتشائين من طعام بشرط ان تضبطى ساعتك البيولوجية على نظام اكلك
لماذا؟؟؟؟؟؟؟؟
لان الجسم يخزن مانأكل حسب ايقاعه البيولوجى....
يقول الدكتور الان ديلاوس اخصائى التغذية الفرنسى :إن ساعة الجسم البيولوجية لاتكتفى بالتأثير فى حرارته وعلى كمية ونوعية الهرمونات التى يفرزها، بل تتحكم ايضا فى إفرازات الانزيمات الضرورية لامتصاص مختلف الاطعمة
وهذه الانزيمات تعمل بشكل دورى...
....فالأنزيمات المسئولة عن إذابة الدهون يتم إفرازها صباحا
....والمسئولة عن هضم البروتينات يتم فرزها ظهرا
....وفترة بعد الظهر يقوم الانسولين باستخدام السكريات (بطيئة وسريعة الهضم ) لتفادى هبوط الطاقة

اما فى المساء فتكاد تتوقف كل افرازات الانزيمات ...ولهذا السبب تميل اجسامنا الى تخزين كل مانأكله مساءً ،
ولذلك
يمكننا ان ندرك أهمية هذه الحقائق المتعلقة بالانزيمات ونعتمد عليها لنعرف ماذا نأكل فى كل وقت

وطبقا لذلك يمكننا ان نتناول وجبة تحتوى على الدهون صباحاً ..واخرى غنية يالبروتينات ظهراً ..ووجبة صغيرة تحتوى على السكريات بعد الظهر...ونكتفى بوجبة صغيرة جدا فى المساء
هذه الطريقه تمكننا من الاستمتاع بطعامنا دون ان تذداد اوزاننا

مثال لقائمة غذائية : صباحاً......افطار من الجبن والذبد والخبز ..وشاى وقهوة بشرط عدم اضافة السكر
او بيض وخبز وزبد...مع عدم شرب اى مشروبات غازية

ظهراً .....وجبة غنية بالعناصر المغذية والمشبعة ..تتوافر فيها البروتينات الحيوانية والسكريات بطيئة الهضم بالاضافة الى بعض الدهون والبروتينات النباتية
مثال لذلك لحوم حمراء او بيضاء مسلوقة او مشوية مع اضافة الخضروات
اواسماك مشوية او تونة مع السلاطة الخضراء

عصراً .....ممكن تناول وجبة خفيفة منشطة لتزويد الجسم بالطاقة والشعور بالرضا
مثل الفاكهة الطازجة او عصيرفاكهة دون اضافة السكر

عشاءً ..........ان لم تكون لك شهية فأنسى وجبة العشاء تماماً ،خصوصاً ان النوم سيأتى ومصير ما يأكل ان يخزن
لكن اذا شعرت بالجوع فعليك ان تتناولى وجبة خفيفة قدر الامكان ممكن ان تكون خضاراًمثل : الخص او الطماطم او تفاحة او اى فاكهة خفيفة
وبذلك نحافظ على اوزاننا دائما ونحتفظ برشاقتنا طول العمر

الجمعة، 8 أكتوبر، 2010

الكمال مستحيل فى هذه الدنيا


بسم الله الرحمن الرحيم
مقاله بقلم الدكتور السفير فتحى مرعى
الانسان مهما حاولان يبلغ الكمال فلن يبلغه ..فهو ضد طبيعة الاشياء فالانسان يخطيء ويصيب وينجح فى شيء ويخفق فى شيء اخر
الانسان حزمة من الانجازات والاخفاقات ايضا
والشخص قد يفشل لانه لايرضى بغير الكمال
وهناك مثل انجليزىيقول ::اننا يجب الا نجعل طلب الكمال حائلا بيننا وبين الوصول الى الشيء الجيد
فينبغى الا نصر على مايحقق وجهة نظرنا بالكامل.....فتكون النتيجه اننا لا رضينا بالجيد و لاحققنا الكمال
وهناك حكمة تقول : ملا يدرك كله لا يترك كله
مثال لذلك:صلح الحيبية بين المسلمين وكفار قريش ..لقد راى عمر بن الخطاب انه لايحقق للمسلمين العزة والمنعه وكان يريد الحرب ..الا ان صلى الله عليه وسلم راى انه مقبول فى ظل الظروف التى كانوا فيها ، وانهمبهذا الصلح يقطعون خطوة لا بأس بها على طريق الاعتراف بهم ،وهو شيء له اهميته التى لاينبغى التفريط فيها طلبا للكمال .. وقد ايد رب العزة رسوله فى موقفه ..فنزلت الايه الكريمه((انا فتحنا لك فتحا مبينا ليغفر لك الله ماتقدم من ذنبك وما تاخر<الفتح>

طلب الكمال قد يبدو شيئا طبيعيا منطقيا ولكن بعد النظر وفهم الدنيا على حقيقتها يجعلنا نرضى بما هو اقل من درجة الكمال ونكون مع ذلك من الرابحين
هناك امثلة كثيرة فى حياتنا اليوميه للتدليل على ما قول:

فتاة يتقدم لها خطاب كثيرون ترفض واحدا لان امكانيته الماديه متواضعه وان كان مستقبله واعدا
ترفض الاخر لان اسرته من الاسر المتواضعه بالنسبه لاسرتها العريقه
ترفض ثالثا لان شكله لايعجبها... او اسمه بلدى... وترفض الرابع والخامس لانه يثأثأ فى الكلام
حتى ينفض المولد ولا يعد يتقدم لها احد... او يتقدم اليها اناس اقل بكثير ممن كانوا يتقدموا لها ..فتضطر الى قبوله لانه لم يعد لديها خيار
او ترفضه هو الاخر ...وتتمنى لو انها كانت اكثر مرونه ،ولم تصر على توافر كل المزايا فى شخص واحد
فالكمال ليس من سنن الحياة
وهناك من اصرون على توافر كل المزايا ..وتوافرت وتم الزواج..ولكنهن اكتشفن بعد الزواج عيوبا خطيره لم تكن بادية لهن وقت الخطبه

مثال :العريس بخيل رغم غناه......طبيعته قاسية....الفاظة جارحة ....انانى .... يغير من خياله....اصدقائهاهم منها....عائلته فى المقدمة ....شغله اهم منها الف مره.....ااو عيول اخرى خطيرة ولكنها تخجل ان تشير اليهارغم توافر كل المزايا "(عائلة عريقه شديد الثراء شقة كاملة التجهيز وعلى النيل سيارة فوول اوبشين
ولكن العيوب التى لم يفكر فيها احد موجودة ايضا ولكنها كانت محجوبه بقصر النظر وتجعل الحياة الزوجية مستحيلة
وتبدأرحلة الطلاق وقد يكون الانفصال بأقل الخسائر وقد يكون بأفدح الخسائر
والزوج المتميز (الذى كان مميزا) يفرض شروطا بالغة القسوة لاتمام الطلاق ،وقد يكون هناك طفلا فى الطريق او رأى النور ، ولكنه لن يرى الا الظلام فى مستقبل حياته بين ابوين لا يحملان لبعضهما الا الكره واتلبغض واسؤ الذكريات
والابناء يتجرعون كأس الحرمانمن عاطفة الابوم او حنان الامومة وتبدأ العلل والامراض النفسية

ونفس الشيء يقال عن الشاب التى تصر والدته على ان تزوجه واحده على الفرازه..وكيف لا وهو ابنها اللى ماحصلش ولا جابته ولاده
وتظل تبحث حتى تجد كاملة الاوصاف (جميلة.. غنية ..اخر شياكة.. وظيفة مرموقه ..عائله ..الخ)
ويتم الزواج ويفاجأ العريس وامه بان عروسه سيئة الطباع عصبيه متحكمة
مهملة قذرة لاتهتم بنظافة بيتها لاتعلم شيئ الا عن النادى والجمانزيم وان استمرت الحياة فالاطفال هم اخر اهتماماتها ...انها زيجة فاشلة بكل المقاييس ...فنجد فى النهاية الزوج فى احضان العشيقه ..وفى افضل الظروف اصبح درويشا فى المساجد
والاطفال ناجحون بالكاد بفضل الدروس الخصوصيه ومادرانا باخلاقهم
وذلك كله رغم تميز العروس واهلها فى نظر الجميع

والامر اوسع واشمل من اختيار زوج او زوجة
فقد سمعت من سيده انها كانت تريد ان تحج للمرة الثانية...لانها لم تستوفى الامر الامثل فى المرة الاولى، رغم انها استوفت كل الاركان
وسئلتها هل تضمنين النموذجية فى المرة التالية وهل المهم استيفاء كل ماهو رغوب ام خلوص النية لله ..وان يبذل المرء كل مافى وسعه والا يحمل نفسه فوق طاقتها خاصة انها قدمت هديا يرجى ان يجبر اى نقص ،ان كان هناك نقص (غير مقصود) من وجهة نظرها!!

كما اذكر اننى حين كنت احضر لنيل الدكتورا ة فى المانيا ، ان لاحظ ذلك استاذى وكان رجلا متقدما فى السن حنكته السنون والتجارب ،فقال لى : لا تحاول ان تخرج شيئا تكون راضيا عنه بنسبة 100%، هذا شيء غير مطلوب وغير عملى ..ولو وصلت الى ان تكون مقتنعا بما كتبت بنسبة 75% فهذا شيئ كاف جدا بل شيء عظيم ،حذار من طلب الكمال ، لانك لن تبلغه على اى حال

وهذه قصة سمعتها منذ سنوات عديدة من طبيب شاب ..جاءه مريض حالته متأخرة وبجهده الكبير تحسنت حالة المريض جدا ولم يعد هناك خطورة على صحته بوجه عام ...
ولكن يحكى الطبيب انه اراد ان يصل التحسن بحالة المريض الى نسبة 100%....فامر بنقل دم حرصا على تحقيق هذه الرغبة ، فى وجوده،
وقبل ان يأخذ المريض كل الكمية ..شهق وصعدت روحه الى بارئها وكان السبب ان فصيلة الدم مخالفه لفصيلة دم المريض
وبالطبع هو خطأ المعمل وهو ايضا قدر الله عز وجل ....ولكن الطبيب كان على خلق وضمير حى لم يترك فرصه الا وانب نفسه على محاولة الوصول بحالة المريض الى الكمال ، وانه لو رضى بما وصلت حالة المريض لكان خرج صحيحا معافى على رجله الى بيته
وهكذا حتى اصاب الطبيب مرض خبيث مات على اثره وهو فى ريعان شبابه

ايها القراء الاعزاء ...لا تنشدوا الكمال او على الاقل لا تصروا عليه لانه ليس موجود الا بالجنة
لان الدنيا دار اختبار وليست دار بقاء

الأربعاء، 15 سبتمبر، 2010

ومـــــــــاذا بعـــد رمــضـــــــــــــــــــــــــــــــــــــان

سالت نفسى هذا السؤال
وبعد بحث كثير....وجدت الاجابه فى ورقه فلوسكاب اعطانيها احد الزملاء
من اين اتيت بها؟؟؟؟
من المسجد....انها توزع بالمسجد
ولسان حاله يقول((فذكر فان الذكرى تنفع المؤمنين ))
اللهم انفعتا بماتعلمنا...وعلمنا ماينفعنا
وهيا نقرأ سويا
بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله والصلاة والسلام على الحبيب المصطفى...وبعد

مضت ايام العيد ..وبدأ كل واحد منا يسئل نفسه وماذا بعد رمضان ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
كنا منذ ايام قلائل فى صيام وصلاة وقيام وتلاوة قرءان ..وذكر ودعاء وصدقات وصلة ارحام
ذقنا حلاوة الايمان وعرفنا حقيقة الصيام وذقنا حلاوة المناجاة بالاسحار
كنا نصلى صلاة من جعلت قرة عينه فى الصلاة ..وصمنا كمن ذاق وستلذ بطعم الصيام واستمتع بحلاوته والشوق اليه كل ليلة فى سحوره...وقدمنا زكاة المال براحة نفس مستعذبة الانفاق...وتصدقنا بما لم نتصدق به طول العام
عشنا كما لم نعيش فى عامنا كله...
كنا نتقلب فى اعمال الخير وابوابه حتى قال من قال: ياليتنى مت على هذا الحال ..ياليت خاتمتى فى رمضان لما يشعر به من حلاوة الايمان ولذة الطاعه

رحل رمضان ولم يمض على رحيله الا ايام قلائل ولربما عاد تارك الصلاة الى تركها ...وعاد شارب الدخان الى شربه
وعادت الاغانى الى الاسماع ...وعاد الدش والتلفزيون الى عهده القديم فلا يطفىء الى عند النوم....
وكاننا نستمتع بالعوده الى المعاصى ((نعوذ بالله من شرور انفسنا ومن سيئات اعمالنا ))
نحن لانقول ان نكون كما كنا فى رمضان ..فالنفس لاتطيق ذلك..(والا كان سبحانه وتعالى جعل العام كله رمضان ))
ولكن نقول :لا للا
نقطاع عن الاعمال الصالحه فلنحيا على الصيام والقيام والصدقه ولو بالقليل
وكذلك اعطانا الله نعمة صيام الست من شوال
وتعالوا معا نقف مع انفسنا بعض الوقفات الايمانيه

الوقفة الاولى : ماذا استفدنا من رمضان
هانحن نودع رمضان بلياليه العطره ..نودع شهر التقوى والصبر والرحمه والمغفرة والعتق من النار
فماذا جنينا من ثماره اليانعه وظلاله الوارفه ؟؟؟؟
هل تلبسنا بالتقوى .. وتخرجنا من مدرسة المجاهدين
هل تعلمنا المثابره على الطاعه ..والخوف من المعصيه
هل وهل وهل...........اسئله كثيرة تتداعى على قلب كل مسلم صادق الايمان ...... وكل ورع تائب يتمنى رضا الرحمن
والاجابة واضحة جلية...
ان رمضان مدرسه ايمانيه ومحطة روحيه للتزود وشحذ الهمم لبقية السنه وانتظار رمضان القادم بشرف المؤمن الهمام

الوقفه الثانيه : ولاتكونوا كالتى نقضت غزلها
ان كنت ممن صمته حقا ..وقمته صدقا ..واجتهدت فى مجاهدة نفسك ..
فاحمد الله واسئله الثبات على ذلك حتى الممات...
ارأيت لو غزلت غزلا وصنعت منه ثوبا واعجبك ثم عدت لفكه ونقض خيوطه وتقطيعه ...فماذا يقول الناس عنك!!!!!!!!!!!
ومن امثلة ذلك : تضييع الصلاة مع الجماعه من اول ايام العيد...تضييع صلاة الفجر فى وقتها ...
كذلك الجرى الى الاغانى والافلام والسينما والمسارح ....
التبرج والسفور والاختلاط فى الحدائق والمعاكاسات بل اننا نسمع الشباب والفتيات وهم يقولون ((رمضان خلص الحمد لله ))
سبحان الله (وهل يكب الناس قى النار الا.. حصاد السنتهم)

ما هكذا تشكر النعم ..وما هكذا نختم الشهر ..وماهكذا نشكر الله على بلوغنا الصيام والقيام
وليست هذه علامة الق
بول بل هذا جحود للنعمة ...وذلك دليل على عدم القبول والعياذبالله..لان الصائم حقيقة يفرح يوم العيد بفطره ويحمد ويشكر ربه غلى اتمام صومه ويظل يدعوا الله ويسئله القبول
ومن علامات القبول ان يرى فى نفسه انه مازال على حاله مثل رمضان من اقبال على الطاعه وطلب الاستذاده من الخير الحسى والمعنوى ((
واذ تأذن ربكم لئن شكرتم لازيدنكم ))

الوقفة الثالثة : واعبد ربك حتى يأتيك اليقين
فرب رمضان هو رب الشهور كلها ..وقال تعالى (فاستقم كما امرت ومن تاب معك )...وقال (فاستقيموا اليه واستغفروه )
و
قال صلى الله عليه وسلم : قل امنت ثم استقم
فلئن انتهى رمضان فهناك صيام الست من شوال....وصيام الاثنين والخمبس من كل اسبوع....وهناك الايام البيض من كل شهر هجرى... ويام يوم عرفه ....ويوم عاشوراء او التاسع والعاشر
ولئن انتهى قيام رمضان..فالقيام مشروع فى ليالى العمر كله ..(
كانوا قليلا من الليل ما يهجعون وبالاسحارهم يستغفرون )
ولئن انتهت زكاة الفطر فهناك الزكاة المفروضه وصدقة التطوع فى السر والعلن
ولئن ختمت القرءان فى رمضان على ماكان ثواب الحرف فيه مضاعفا سبعين مرة عن غيره من شهور السنه...فالاولى مضاعفة القرءاة فى غيره حتى نلحق بالحسنات ونحاول مضاعفة الثواب
وهكذا نتقوى بالله على الاستقامه والثبات فى الامر(الله يا مقلب القلوب ..ثبت قلبى على طاعتك )

الوقفة الرابعة : لكل عمل شرة..ولكل شرة فتره (بكسره للشين وشدة للراء )
ومن كانت فترته الى ينتى فقد اهتدى ومن كانت الى غير ذلك فقد هلك
وقال عمر ابن الخطاب رضى الله عنه :( ان لهذه القلوب اقبالا وادبارا فاذا اقبلت فخذوها بالنواقل واذا ادبرت فالزموها فالفرائض )
اما الذى يقول ساعة وساعه فهو هالك لا محاله الا اذا تاب واناب الى ربه قبل ان ياتيه اليقين
ومر وهيب بن ورد(احد الصالحين ) على قوم يلهون ويضحكون فى العيد فقال : ان كان هؤلاء متقبل صيامهم فما هذا فعل الشاكرين وان لم يتقبل فما هذا فعل الوجلين

الوقفة الخامسة :عليك بالاستغفار والشكر
اكثروا من الاستغفار فانه ختام الاعمال الصالحة كالصلاة والحج والمجالس
قال ابو هريرة رضى الله عنه : الغيبة تخرق الصيام والاستغفار يرقعه" فمن استطاع ان يجيء بصيام مرقع فليفعل
وكتب عمر ابن عبد العزيز الى الامصار :يامرهم بختم رمضان بالاستغفار والصدقة وقال : قولوا كما قال ابوكم ادم عليه السلام ((
ربنا ظلمنا انفسنا وان لم تغفر لنا وترحمنا لنكونن من الخاسرين ))
واكثروا من شكر الله على توفيقه لكم فى صيامكم وقيام شهركم ...وقال تعالى : ((
ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون ))

الوقفه السادسه :هل قبل صيامك ام لا
ان الفائزون فى رمضان ..نهارهم صائمون وللقرءان تاليون ..ليلهم ساجدون راكعون خاشعون وبالغروب والاسحار مسبحين مهللين مستغفرين ......ماتركوا بابا من ابواب الخير الا ولجوه ...ومع ذلك خائفون ..!هل قبلت اعمالهم؟؟وهل كانت لوجه الله؟
((
الذين يؤتون ما اّتوا وقلوبهم وجلة ))
قال على ابن ابى طالب رضى الله عنه :كونوا لقبول العمل اشد اهتماما من العمل نفسه الم تسمعوا قول الله عزوجل ((انما يتقبل الله من المتقين ))
وكان ابن مسعودى ينادى فى اخر ليلة من رمضان : ياليت شعرى من هذا المقبول فنهنيه ومن هذا المحروم فنعزيه
علامات القبول :1_الحسنة بعد الحسنة...فمن رضى الله عنه وفقه للعمل الصالح
2_التوبه من الذنوب الماضيه وعدم العودة اليها من اعظم العلامات الداله على رضا الله تعالى عن عبده 3_الغيرة للدين اذا انتهكت المحرمات 4_المحافظة على الصلاة فى اوقاتها
5_انشراح الصدر للعباده والشعور بلذة الطاعه وحلاوة الايمان والقرب من الله

الوقفه السابعة : الحذر من العجب والغرور ..والالتزام بالخضوع والانكسار للعزيز الغفار
فربما حدثتك نفسك بان لديك رصيد من الحسنات كأمثال الجبال ...او ان زنوبك قد غفرت فرجعت كيوم ولدتك امك ...
وربما تعجبك نفسك بما قدرت على تقديمك رضا الله علىمرضاة شهواتك ورغباتك
فأيايك ثم أياك ثم أياك على الادلال على الله بالعمل فانه يقول عز من قائل ((
ولا تمنن تستكثر ))
فأياك من مفسدات العمل الخفيه كالنفاق والعجب والرياء
وعليك باالانكسار والتذلل لله لكى يبقيك على طاعته ...فهما قدمت لنفسك واعانك الله عليه لايساوى نعمه واحده من نعم الله عليك
ونعمة الله بالهامك الشكر له تقيدك بالشكر لله على اعانتك على شكره

وكل عام وانتم بخير....والى لقاء ان شاء الله


الخميس، 2 سبتمبر، 2010

وجــــــــــــــــــــــاء رمضـــــــــــــــــــــــــــان

بسم الله الرحمن الرحيم

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من ادرك رمضان ولم يغفر له ابعده الله

من رحمة الله على عباده عندما يعرضوا عن عبادته ويقبلوا على الدنيا وينسوا الاخرة ..... ان يرسل اليهم من حين لاخر مواسم الرحمه لينتبهوا من غفلتهم ويعلموا انهم راجعون.. ولا محاله زائلون ...وعلى الاخرة مقبلون.. وعلى اعمالهم محاسبون.....فيخلع المؤمن رداء الذنوب؛ ويلبس ثوب التوبه
اما المنافقون فاحوالهم واحده فى جميع المواسم((
واذا قاموا الى الصلاة قاموا كسالى يراّؤون الناس ولا يذكرون الله الا قليلا ))
بل انهم يتمنون سرعةانقضاء هذه المواسم لانه ليس عندهم مايقدمونه وحتى لايحول بينهم وبين شهواتهم ومعاصيهم
ورحمة الله لا يدركها الا من سعى لها وضحى من اجلها بشهواته ومحبوباته التى تحول بينه وبين الله تعالى ((وانى لغفار لمن تاب وامن وعمل صالحا ثم اهتدى ))
ومن اعظم مواسم الرحمه واكثرها بركه (شهر رمضان )
ففى هذا الشهر يتاجر المؤمنون مع ربهم ساعين فى التحصل على رحمته وعتق رقابهم من النار
ويقبل المذنبون على خالقهم بعد ان تركوا ماكانوا عليه من المعاصى " حياء من الله وتعظيما للشهر الكريم....بعد ان فتح الله لهم ابواب رحمته ويسر لهم طاعته وناداهم ((وسارعوا الى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والارض اعدت للمتقين ))

ولذلك قال صلى الله عليه وسلم من ادرك رمضان ولم يغفر له ابعده الله
فمن اشقى واتعس ممن تيسرت له رحمة الله وناداه الله (انك مادعوتنى ورجوتنى غفرت لك على ماكان منك ولا ابالى )
وكما قال فى ايات الصيام ((اذا سألك عبادى عنى فأنى قريب اجيب دعوة الداع اذا دعانى فليستجيبوا لى ووليؤمنوا بى لعلهم يرشدون ))
فعندما يكون هذا حالهم مع ربهم... وعندما يحققوا قوله تعالى فى الحديث االقدسى (ولا يزال عبدى يتقرب الى بالنوافل حتى احبه فاذا احببته كنت سمعه الذى يسمع به وبصره الذى يبصر به ويده التى يبطش بها ورجله التى يمشى بها )
وها هو رمضان بسننه الجميله وتهجده فى الليالى العظيمه ..يفتح لنا ابواب الرحمه والاجابه فاذا سألنا اعطينا.... واذا استعذنا حفظنا
مصداقا لقوله تعالى ((ان الذين قالوا ربنا الله ثم استقاموا تتنزل عليهم الملائكة الا تخافوا ولاتحزنوا وابشروا بالجنة التى كنتم توعدون نحن اولياؤكم فى الحياة الدنيا وفلا الاخرة ولكم فيها ماتشتهى انفسكم ولكم فيها ما تدعون ))

فان لم ندرك الرحمه والمغفرة فى رمضان فمتى ندركها!... وان لم يكتب لنا العتق من النار فى رمضان فمتى يكتب لنا !..وان لم نسعى فى طلب الجنةفى رمضان فمتى نسعى!
فقد قال الله تعالى: (( ولو ان للذين ظلموا مافى الارض جميعا ومثله معه لافتدوا به من سوء العذاب يوم القيامه وبدا لهم من الله مالم يكونوا يحتسبون ))

فالمسلم فى رمضان مأمور بترك كثير من المباحات...فمن باب اولى ترك المحرمات مثل التهاون فى الصلاة المفروضه وترك الكذب والغيبه والنميمه والفحش فى القول والنظرالى ماحرم الله...فقد صلى الله عليه وسلم:: (اذا كان صوم احدكم فلا يرفث ولا يصخب فأن سابه احداو قاتله فليقل انى صائم )

والا فكيف يوفق لحال الساجدين القائمين الذى يباهى الله بهم ملائكته وقد تلوثت عيناه واذناه بما يغضب الرحمن
وكيف يوفق لليلة القدر من لا هم له الا شهواته وملذاته.... وكيف يكون من عتقاء الله من النار !من يبارزه بالمعاصى....
قال الله تعالى ((افنجعل المسلمين كالمجرمين ))
ولذلك لابد ان يظهر على المؤمن اثر الاعمال الصالحه من خشوع وتذلل فلا غاية من الصيام الا ارضاء الله والتحصل على تقواه

كيف ؟؟؟؟؟........بالاعمال المستحبه فى رمضان
كثرة الصدقه...كان صلى الله عليه وسلم اجود مايكون فى رمضان
قراءة القرءان.... اياك ان تكون ممن يشتكيهم صلى الله عليه
اوسلم يوم القيامه لله تعالى ..((وقال الرسول يا رب ان قومى اتخذوا هذا القرءان مهجورا ))
وقال صلى الله عليه وسلم: الصيام والقرءان يشفعان للعبد يوم القيامه ؛يقول الصيام رب منعته الطعام والشراب ...ويقول القرءان رب منعته النوم بالليل ...فشفعنى فيشفعان )
وهذا المقام يفوز به من صان صيامه عن كل مايغضب الله وقرأ القرءان بتدبر مستشعرا عظمة كلام الله وحلاوة القرب لله

قيام الليل :قال صلى الله عليه وسلم (من قام رمضان ايمانا واحتسابا غفر له ماتقدم من ذنبه )
وذلك بشرطين هما الايمان والاحتساب ..زايمانا بالله واليوم الاخر واحتسابا للثواب غير كاره للقيام ...ومهما اطال القيام والسجود فلا يشعر بالملل ولا التضجر ليقينه ان ذلك يقربه الى ربه ويزيد من محبة الله له ومن محبته لله ....وهو كذلك مستشعر ان ما يفعله هنا سوف يلقى جزاءه عند الله غدا ..
يقول الله تعالى((وماتقدموا لانفسكم من خير تجدوه عند الله هو خيرا واعظم اجرا واستغفروا الله ان الله غفور رحيم ))
وايضا لا يدفعه طول قيامه ان يعجب بعمله او ان يمن به على الله ....
بل يعلم ان جميع اعماله لا تساوى شكر نعمه من نعم الله عليه...
بل يشكر الله ان وفقه لعبادته وشكر نعمته...ويستغفر الله على عجزه وتقصيره عن بذل المذيد

السعىللتحلى بصفات عباد الرحمن...(
الذين يبيتون لربهم سجدا وقياما )...(وكانوا قليلا من الليل مايهجعون )
(انما المؤمنون الذين اذا ذكر الله وجلت قلوبهم واذا تليت عليهم اياته زادتهم ايمانا وعلى
ربهم يتوكلون )

وهكذا يظل المؤمن يعرض ايات القرءان على قلبه ...ويقارن نفسه بها فيتمنى لنفسه الخير ويستعيذ من الشر
وكذلك مع ايات الجنه والنار ويكثر من الدعاء فى سجوده طالبا من ربه الهدايه والعتق من النار
وقد قال احد السلف ماتلذذ المتلذذون بمثل مناجاة الرحمن ..... اللهم اجعلنا منهم

الا عتكاف : فى العشر الاواخر من رمضان حرصا على ان يصيب ليلة القدر ومن اراد ان يتحصل على خيرات الله تعالى فى هذه الليله المباركه لابد ان يؤهل نفسه وقلبه ليكون مستحقا لها
وهذا الاستحقاق ليس بعملك ولكن بتوفيق الله لك بان يؤهلك للبعد عن كل شاغل دنيوى حتى لو حلالا
يقول الله تعالى : ((
من كان يريد حرث الاخرة نزد له فى حرثه ومن كان يريد حرث الدنيا نؤته منها وماله فى الاخرة من نصيب ))

جعلنا الله واياكم من عتقاء النار فى هذا الشهر العظيم

اللهم امين
والحمد لله رب العالمين



الاثنين، 30 أغسطس، 2010

تابع...............ما قـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــرأت

بسم الله الرحمن الرحيم

حقيقى انا بشكر اللى تابعونى وخدوا بالهم من اللى كتبته
واقولكم الصراحه ......
انى وجدت عندى وريقات وقصاقيص جرايد ومجلات محتفطه بها ..
اما لانها مفيده او لانها ذات قيمه من وجهة نظرى...سواء قيمه تاريخيه او علميه او اجتماعيه

ومعرفش ليه طلع فى دماغى انى الملم هذه الاوراق واخلص منها...
ولكن عند فعل ذلك ... صعب عليا انى اخسرها

ووجدت الحل انى اشارككم فيها
ومن ثم فانكم ستجدون معلومات من كل نوع يا ((بتاستا ))زى مابيقولوا
وكل ما ارجوه ان تستحملونى...
وياريت.. ياريت.. تجدوا فيها ماينفعكم
وان لم تجدوا ما يعجبكم او ينفعكم....ببساطه شديده ((غيروا المحطه ))

ودا مقال ذات ورقه صفراء من جريدة الاهرام...لا اعرف تاريخ نشرها....يقول فيها الكاتب ((عصام حشيش )) :

كل انسان يعيش فى فيض من نعم الله.. ولكنه ينسى ان يشكر الله عليها..
والله لن يفيده شكرنا..... ..ولا يضره جحودنا.... ولكن الانسان هو المستفيد..بل ان الله يقول (ولان شكرتم لازيدنكم )
يعنى كل توجه بالشكر والحمد والامتنان والاعتراف لله بهذه النعم..... تعنى زيادتها ونمائها

مثلا...كيف ترى صحتك؟ ممتازه! ..كم مره جال بخاطرك ان تتوجه بالشكر لله عليها خاصة وانت ترى كثيرين حولك مرضى يعانون

اين تعيش؟ فى بيت مريح اّمن!.......هل فكرت ان تتوقف لحظة لتشكر الله على نعمة البيت والاولاد والزوجه

عينيك التى ترى بها الدنيا كلها....
قدميك التى هى افضل من افضل واحدث مرسيدس ...فالمرسيدس لا تطلع السلم ولا تقفز فوق الارصفه ولا تمشى فى الشوارع الضيقه

يديك تصور لو ان مفصل الكوع لايعمل...ترى كيف تأكل ؟ الحقيقه انك لن تاكل وهذا لم يحدث والحمد لله فترى كم مره فكرت ان تشكر الله على هذا المفصل !

انظر الى طعامك !! الم يكن الله قادرا على ان يجعل طعامك من نوع واحد كسائر بقية خلقه ؟؟؟؟؟؟
مثل الاسد لا ياكل الا اللحوم؛؛ الزرافه لا تاكل الا اوراق الشجر .............. الارنب لا ياكل الا الخضروات
لكن الله جعل طعامنا مختلفا اشكالا وانواعا ومذاقا فنحن ناكل اللحوم والحبوب والنباتات والفواكه بل ايضا كل منهم متنوع ومختلف فى المصدر والمذاق
فاين الشكر والامتنان؟؟؟؟؟؟؟

ثم النوم!!!!!!!!!!
نعمة الله التى لايراها منا الكثيرين فانت متعب ! تهرب الى السرير....مريض ويحتويك السرير
تنام ويظل قلبك ساهرا يعمل ....وتظل كليتك تعمل ...وتظل رئتيك تعمل ...وتظل معدتك تعمل....

نحن لا ندرك قيمة النعم الا عندما تسحب منا احادها او حتى جزء منها
وقتها ندرك قيمتها ونصرخ لله من اجل استرداد ماضاع منا ...رغم ان استمرارها بل وزيادتها فى يدنا ..ولكن لاننتبه

ولكن هل تعرف ماهى اهم واتم واكمل نعمه اعطاها الله لك..وربما لاتنتبه اليها ولاتشكره عليها !!!!!!!!
انها نعمة الدين..هذه النعمه هى الوحيده التى تبقى مع الانسان فى حياته وتستمر معه بعد مماته فتنير له قبره وتجعله متسعا
وبها يكون فى ظل الله يوم القيامه ويأخذ كتابه بيمينه ويجتاز الصراط كالبرق ويدخل الجنه ابد الابدين....ويرافق الصالحين والنبيين
ويرى وجه الله الكريم

هل فكرت كيف تشكر الله على نعمة الدين..........
فقط قل الحمد لله على نعمة الدين....
واجعل خلقك هو خلق الدين..........

شكرا لمتابعتكم
والى لقاء فى نعمة الابتلاء

الجمعة، 27 أغسطس، 2010

بعض ما قرات

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم انفعنا بما علمتنا وعلمنا ماينفعنا..........اللهم امين

يجب على كل زى لب ان لا يغفل عن محاسبة نفسه...والتضييق عليها فى حركاتها وسكناتها وخطراتها...
فان كل نفس من انفاس العمر جوهره نفيسه لا عوض لها.

فمثلا اذا فرغ العبد من صلاة الصبح : ينبغى ان يفرغ قلبه ساعه لمشارطة نفسه.. فيقول للنفس:: مالى بضاعة الا العمر؛
فاذا فنى منى راس مالى وقع اليأس من التجارةوطلب الربح..وهذا اليوم يوم جديد ..امهلنى الله فيه واخر اجلى ؛ وانعم على به .........

لأنك لو توفيتى لتمنيت الرجوع الى الدنيا كى تعملى صالحا ؛
هبى انك توفيتى ورجعتى؛ .............فاياك ان تضيعى فرصة هذا اليوم منك

اعلمى ان اليوم اربع وعشرون ساعه ..
.وان العبد ينشر له بكل يوم اربع وعشرون خزانه فيفتحله من خزانه::فيراها مملوؤه نورا من حسناته التى عملها فى تلك الساعه فيحصل له السرور بمل لو وزع على اهل النار لاانستهم الاحساس بالم النار..
وقد يفتح له خزانه اخرى سوداء مظلمه يفوح منها النتن ويغشاها الظلام.. وهى الساعه التى عصى الله فيها فيحصل له من الفزع والخزى ما لو قسم على اهل الجنه لنغص عليهم نعيمهم.......

ويفتح له خزانة فارغه ليس فيها مايسوؤه ولا يسره_ وهى الساعه التى نام فيها : او غفل عنها : او انشغل بشيء مباح..
فيتحسر على خلوها: ويناله الندم والحسره مثل ماينال التاجر الذى ضيع فرصة كسب المال والثروه

وعلى هذا تعرض عليه خزائن اوقاته طول عمره ..فيقول لنفسه: اجتهدى اليوم ان تعمرى خزائنك ولا تدعيها فارغه ولا تميلى الى الكسل والراحه فيفوتك من درجات عليين مايدركه الاخرون

اللهم انفعنا بما علمتنا وعلمنا ماينفعنا
اللهم امين

الاثنين، 26 يوليو، 2010

الى لقاء .....ام الـــــــــــى وداع

احبائى...وابنائى

مش هاقول اعزرونى
مش هاقول سامحونى
لكن هاقول............
هاتوحشونى

الموضوع:
هو انى معدتش زى الاول...ودى قلتها اكتر من مره
بجد...انا المره دى خدت قرار بالمعاش المبكر....
لانى فعلا انا تعبانه...حاسه
بالعجز يهزمنى
يمكن يكون احساس بانى خلصت رسالتى فى الحياه
ومعدش عندى حاجه ااقدمها اكتر
يمكن يكون عندى احساس انى محتاجه ارتاح
ودا احساس من جويا فعلا
فعلا حاسه انى محتاجه راحه بعد طول سهر وانتظار
محتاجه حنان بعد طول جهد واعباء
الحمد لله ...الف حمد وشكر ليك يا رب
فضلك عليا كتير يارب
الحمد لله اديت الرساله ووصلت الامانه ....
ودلوقتى جه الوقت انى ااقول كفايه كدا
معدش عندى رغبه فى مواصلة الكفاح ولا رغبه فى المزيد من الاعباء
بقول لنفسى :....
عيشى بقى زى مانتى عايزه
اصحى وقت ماحب وانام وقت ما احب

معلش انا اسفه....مش لازم اكمل الكلام لاخره
مش لازم اوجع دماغكم...وانا ماشيه خلاص

حا
سه انى هاريحكم من مشاكلى واعبائى
لانى هاكون هنا...ومش هنا
هاكون هنا معاكم ...بتابع كتابتكم...ومواضيعكم
وبنفس اسمى مش هاغيره
ومش هاقفل المدونه...
هاسيبها مفتوحه...لانى مش عيزاكم تنسونى وانا مش عايزه انساكم
ولا عايزه انسى الحب الجميل اللى جمع بينا
مش ممكن انسى كل اللى حبونى وحبيتهم
مش ممكن انسى ايناس .. ثندر.. ميمايا ..ورده ..جيجى(صاحبة القصص الرائعه )..احمد (صاحب اجمل شعر ونثر )
ازاى انسى... فكره ..حماده عفشه ... جارة القمر ...ام البنين...
ماقدرش انسى ولا ابعد عن مدونة ( مجداويه )رغم قصر معرفتى بيها لكنى اشعر بالقرب من منهجها وكتاباتها..
وربنا يعينا وتكمل رسالتها معانا لطول العمر
ابو همس الجميل صاحب رسالة الحب والتبرع بالدم واول من عرفنى بفرقة الضاحكون (لهم منى الف تحيه...وارجوا لهم العوده والاستمرار )
الدكتور على خميس ...الجميل بمدونته اللى كلها فوائد......
كلمات من نور..اللى حقيقى كلمها بينور القلب والطريق للتائه...ام البنات( ربنا يسعد ويقويك لسعادة بناتك )
بجد والله هاتوحشونى...ولولا شعورى بالاجهاد ماكنت مشيت ولا بطلت كتابه
ولذلك اقـــــــــــــــــــــــــول
االى لقاء..................ام الى
وداع
حبايبى
اجمل وقت انا خترته علشان اسلم عليكم
هو قرب شهر رمضان
كل سنه وانتم طيبين
ودايما بخير وتوفيق وسعاده وراحة بال

واخيرا
اقول لكل ابنائى وحبايبى
انا معاكم بقلبى وعقلى
والاميل بتاعى موجود........لو لقيت اى ابن واخ واخت سايبلى رساله عليه...
ان شاء الله هارد عليه واتواصل معاكم
لانى مقدرش اتنازل عن دور الام اللى جوايا بسهوله...ولانى بتمنى من كل قلبى السعاده للجميع
ويارب ..يا رب...يارب اكون مش مزعله حد منى
واكون عند حسن ظنكم بيا

وفى النهايه اقول :
اللهم اغفرلى ..ماقدمت وما اخرت...... وما اسررت وما اعلنت............ وما انت اعلم به منى

والى الملتقى..بمشيئة الله

لانى لا احب الوداع

الجمعة، 9 يوليو، 2010

الوقت كالسيف ان لم تقطعه .......قطعك

بجد مش عارفه اعمل ايه
الوقت بيضيع من بين ايديا
بفكر كتير ................لكن التنفيذ صعب
عايزه اعمل واعمل واعمل
لكن فين الوقت لكل دا
عايزه اقرا الجرايد ....مافيش وقت
عندى كتب كتيرنفسى أقرئها....لكن مافيش وقت
عايزه اكمل خياطة عبايات مركونه بقالها سنتين واكتر ....بس مافيش حيل ولا عين ولاوقت
عايزه اصوم.........ههههههههههههههههه
انا بعتبرها نكته
لانى السنه اللى فاتت كنت بشجع على الصيام
لكن السنه دى....مافيش قدره خالص ولا تحمل........امال هعمل ايه فى رمضان؟؟؟؟!!!!!
ساعدنى يا رب
ياترى كل اللى نفسى فيه ومش قادره اعمله....
دا من ايه
اكيد الشيطان بيضحك عليا
ومضيع وقتى ...فى ؟؟؟....مش عارفه
فى كلام فاضى
شويه تلفزيون......لا مش شويه ...دا كتيييييييييييييييييير
ومع التلفزيون بتضيع بركة اليوم
ومع الحر وزهقه بتضيع البقيه الباقيه...
طيب اعمل ايه؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
ماهو مافيش نفس ولا قوه
زهق وبس
ولا حول ولا قوة الا بالله

سلام عليكم


السبت، 3 يوليو، 2010

بحلم وانا صاحى

انا بحلم
انا انتظر تحقيق الحلم
انه حلم الالتقاء بزوجى الميت
ولكنى اعيش فى حلم دائم باللقاء
اذا انا عايشه احلم
ياترى انا عايشه ولا ميته
انا اشعر بالحياه انها تاخذنى للذكريات الجميله
انها تاخذنى لتحقيق كل ماكان زوجى يريد تحقيقه انا احقق اماله فى اولاده....... انا احبه وقلبى يدق باسمه
متى القاه.... انه حلم العمر
اجمل شيء انى مازلت احلم...وان من حقى ان احلم بهذا الرجل
انى املك حلما ....
صحيح مش بايدى انىاحققه...ولكنى متمسكه به لاخر لحظه فى حياتى
فلقد وجدت رسالة منه تقول:
تذكرينى...فالذكرى ناقوص يدق فى عالم النسيان
انى احبك ياحبيب العمر
احبك



الجمعة، 18 يونيو، 2010

وبشر الصابريـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن

بسم الله الرحمن الرحيم....وبه نستعين
والصلاة والسلام على اشرف المرسلين
سيدنا محمد النبى الهادى الامين
حبايبى
انهارده الجمعه وافضل ما نقول فيه.... هو اللهم صلى على محمد فى الاولين ...وصلى على محمد فى الاخرين...وصلى عليه وعلى اله اجمعين وعلى اصحابه والتابعين الى يوم الدين....اللهم امين

حبايبى
اشكر كل اللى سئلوا عليا وتقبلوا عودتى ...
ولكنى اشفق عليهم بانى عدت غير الشخصيه السابقه
فقد عدت وليس لى رغبه فى الدنيا ولا الحياه
ليس عن حزن او زعل او غضب لا قدر الله
عدت وكلى رضا والحمد لله بان امر الله نافذ...وان مايفعله ويدبره لنا هو افضل مافى الدنيا...وافضل من تقديرنا لنفسنا كمان
الحمد لله الذى به تتم الصالحات....الحمد لله ...الحمد لله
وقد عدت...ولكن الحمد لله عدت وليسامحنى اخوتى فى الايمان عدت بدون رغبة فى اى شيء الا فى علاقه قويه مع الله وفى طريق الله...ليس عن كره للدنيا ولا انى سوف اعتزل الحياه .. ابدا....ولكنى تعلمت ان كل بلاء الدنيا هين اذا ماقورن بالبعد عن الله((وهذا موضوع اخر...سوف اتحدث عنه باذن الله فى وقت لاحق

حبايبى انتم تسئلون ماذا حدث؟؟؟؟؟
وانا اقول انها كانت محنه او منحه من الله عليا انا وبنتى....
وبدون الدخول فى تفاصيل ممكن ان تؤذىالمقربين الى
فقد تعرضنا لظلم ووضعنا فى مازق الاختيار الصعب....
وكما قلت سابقا .... لقد هربت لانى ارفض هذا الوضع...ولكى لااخذ قرارات متسرعه

هربت من الناس وممن حولى ...وتوجهت الى الله...ثم الله ...ثم الله ولا غير الله
وكما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم..اذا استعنت فاستعن بالله
فاستعنت بالله وتوجهت اليه ودعوته وبكيت بين يديه خاشعه ...ان يفرج كربى وكرب من حولى وان يهدينى ويهديهم سواء السبيل
وكان الله سميعا بصيرا
وكان الله عليما حكيما
وكان الله رؤوفا رحيما

ما اجمل اللجوؤ الى الله
انه كالبلسم الشافى واليد الحنون
انه القلب الطيب ..انه النور فى الظلمات
قلت يارب...وما اجملها من كلمه تقال من قلب محتاجه محتاج العدل والحب والصحبه الطيبه
واستجاب رب العالمين
صحيح انا هربت وتركت الاخرين يحرثوا فى حرث الدنيا
ولكنى كنت معهم فى حرث الاخره...فالطريقان يلتقيان عند ارادة الخير والصلاح
وكما يقولون (اسعى يا عبد وانا اسعى معاك) .....حقيقى معرفش مين قالها

يحضرنى هنا ...اصحاب واخوه غاليين عليا
تعبانين من دنيا البشر
تعبانين من عدم نول مايبتغون ويحبون
وهل ندرى بعلمنا المحدود.. اشر اريد بنا او خير؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فانا اريد وانت تريد والله يفعل مايريد
ويقول الله عزوجل فى حديثه القدسى:
عبدى..كن لى كما اريد...اكن لك فوق ماتريد
ياااااااااااااااااااااااالله
فان لم يعطينى ربى ما اريد....فتاكد يا اخى انه ماكان خيرا لك قط
وان عذابك من الشيطان..((ليحزن الذين امنوا ))
ولانى معرفش اكون واعظه ولا خطيبه ومعنديش طولة بال
لاننسى قول الله عز وجل فى محكم اياته((ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الاموال والانفس والثمرات)))
خلاص كدا ..يعنى نستحمل وخلاصماهو كلام ربنا ولازم نرضى بيه
لكن حبيبى ونور حياتى يكمل ويقول
((وبشر الصابرين )) ياسلام على جمال ربنا وهو يثنى علينا..ويقول عننا صابرين...انها كالنجمه التى ناخذها فى كراستنا واحنا صغيرين دايما بنفرح لما يثنى علينا اى حد فما بالنا بثناء الله عز وجل علينا
وكمان يطبطب علينا بحنيه وهو حاسس بينا ويقولنا ((الذين اذا اصابتهم مصيبه قالوا انا لله وانا اليه راجعون ))
ربنا عارف وحاسس بينا ....عارف اننا بنقول ولسان حالنا ... دانا فى نصيبه...
لكن الرؤوف الحنون مالك الملك..اللى احن علينا من نفسنا علينا واحن من امنا وابونا
بيقولنا ماتزعلوش...دى كانت تجربه علشان تعرفوا ان دى دنيا ولازم فيها النقص زى الزياده بالظبط
بس اصبروا وقولوا انا لله وانا اليه راجعون وهاتلاقونى معاكم برحمكم واهديكم للى فيه سعادتكم وراحة بالكم
((اولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة واولئك هم المهتدون ))
الله ....الله ....الله عليك يارب... الله عليك ياارحم الراحمين
طيب بعدا فى كلام!!!!!!!!!!!
ماعتقدش
سلام عليكم ورحمة الله وبركاته


الأحد، 6 يونيو، 2010

ولســـــــــــــه عـــــــــــــــــــــــــندى امـــــــــــــــــــــل تعـــــــــودى

بسم الله الرحمن الرحيم

لم اكن انوى العوده
الهبوط دائما اسهل من الصعود
فنجان شاى وحبيتين بنادول
وقررت العوده....ليس من اجلى
ولكن من اجل من ينتظرون عودتى

جئت اسئلهم لماذا تريدون منى العوده؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فلم افعل لكم شيئا .... ولم اقدم لكم اى عون!!!!!!!!!!

انى ايضا اضعف مما تتصورون
فلم استطع ان اواجه محنتى ......
انسحبت من الميدان بسهوله
لم استطع ان احارب...تركت السفينه خاليه من ربانها....

كان قرارا مريحا لجميع الاطراف
وفيه الحل لكل المشاكل من وجهة نظرى

العجيبه انه فعلا حلت المشاكل
ورست السفينه بحمد الله على شاطيء الامان...والحمد لله

هذه حياتى ...وهذا تفكيرى...
فانا طوال عمرى لا احب الحروب...ولا احب النزاع...
وهكذا اخذت القرار بالابتعاد عن حياتى وبيتى وبناتى
لم اقل لاحد انى سابتعد
كان قرار يمثل التضحيه فى نظرى
فكما ضحيت سابقا من اجل احب الناس عليا
فكان ولا بد ان اضحى براحتى مره اخرى ...من اجل سعادة ابنتى

ولكن فى هذه المره دخل فى الامتحان اطراف اخرى...راهنت عليها بينى وبين نفسى
انه زوج ابنتى ...لم يكن وقتها زوجها
تركته يصارع بين طرفين احب اليه من نفسه
ابوه وخطيبته
ولكى لا اخسر من دخل قلب ابنتى ...وبحكمةالسنين التى ادعى انى استفدت من حياتى بها
لم اتدخل ولم اوجهه....فضلت الابتعاد...
تركت بنتى امانه بين يديه
وابوه يسير فى طريق حياته مهددا اياه بنهاية العلاقه الجميله التى ربطت بين قلبين....
ماذا افعل؟؟؟؟؟؟؟
ااتحمل وزر قطيعة الرحم ...من اجل سعادة ابنتى؟
ام اضحى بقلب بنتى من اجل ارضائى؟

ابدا لا استطيع تحمل عذاب القلب الكبير الذى يحوطنى بحبه وحنانه وبره
ولا استطيع تحمل عذاب الضمير ..الذى سيدفعنى لغضب الله من اجل هدف دنيوى فى ظاهره

وجاء القرار من قلبى وعقلى معا
انه الابتعاد...وليفعل الله مايريد

احبائى......
هذا اعتذارى اليكم...
فلم ابتعد رغبة فى الابتعاد عنكم...
ولكنى عدت اقدم لكم مبررات الابتعاد الفجائى الذى حدث
واعلم انى قد اتعبتكم فى انتظارى والسؤال عنى
انى اسفه انى اسفه اسفه من كل قلبى
اعذرونى وسامحونى فانى دائما اميل الى الحلول النهائيه...ولا احب الحلول الوسط

وها قد عدت الى ابنائى...
احمد وورده وثندر وعفشه وفكره وايناس وميمى
اعذرونى فلم اعود الى كامل لياقتى البدنيه ولا الفكريه بعد
ولكنى باذن الله سا اعود قريبا
وسلامى لكل المتواجدين

الأربعاء، 3 فبراير، 2010

اجـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــازه....لاجل غير مسمى

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

احبابى واصدقائى الاعزاء

اسفه لعدم المتابعه
واسفه لعدم التواجد
ولكنها ظروف الحياه
واسفه لورده
اسفه جدا كنت امتنى البى طلبها حالا
ولكن غصب عنى
تحول الظروف الحاليه التى امر بها انا واسرتى لعدم التواجد حاليا على الجهاز
ربنا مع الجميع
واتمنى ان اعود اليكم فى اقرب فرصه

وكمان اسفه لانى هاقفل التعليقات
مش علشان اى حاجه غير انى مش هاكون قريبه منه ومش هاينفع اقرأ حاجه دلوقتى خالص
وان شاء الله مع تحست الظروف سوف اعود

سلامى للجميع

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته



الخميس، 21 يناير، 2010

موبايلى ضاااااااااااااااااااااااااع

سلام عليكم

انى اغرق اغرق اغرق
ياكل الماضى والحاضر يا عمر العمر
موبايلى بقاله معايا 3 سنين
حطيت عليه كل صورى وصور بناتى وصور حفيدى
كل ارقام املكها فى حياتى
كل ارقام اخواتى
كل ارقام اصحابى وزمايلى
و3 ارقام غاليين عليا
ايناس وورده واحمد
عليه كل القرءان الكريم بصوت الشيخ عبد الباسط
كان عليه التواشيح بتاعة النقشبندى
كان عليه الاغانى اللى بحبها

كان صاحبى وحبيبى
وكان فيه رنات لكل واحد بذكرى حلوه تجمعنا سوى
وكان بيصحينى فى الفجر للصلاة
وكنت بصحى بيه اللى بيحبوا يصحوا للصلاة قبل الشروق
كان عليه مواعيد الدكتور
ومواعيد التحاليل
كان كل حياتى

ودا كله بعد ماكنت رافضه اشتريه
وجالى هديه من اخواتى وعيالى
هديه بالعافيه...لان انا اخر واحده فى العيله ..والكل عايز يكلمنى وانا اقول ابدا مش عيزاه مش عيزاه

وبعد ماحبيته وخدنا على بعض وبقى بينا عشره وعمر وموده
بعد صباح الخير الصبح
وبعد تصبح على خير باليل
وبعد ماكنت بأكله واشحنه
وبعد ماكنت بنضفه واغيرله هدومه
اااااااه يا موبيلى يا حبيبى
ااهأ اهأ اهأ اهأ
ياللى مالحقتش افرح بيك يا حبيبى
كدا كدا برضه اهون عليك
كدا تضيع منى ومعرفش طريقك فين
دنا كنت لسه بتكلم فيك
كدا الزهايمر يضيعك
كدا تتوه منى ومعرفلكش طريق جره
طيب انا بنسى..
انت قول للى لقاك ..عايز ارجع لصاحبتى
مش المفروض تعيط وترفص وتقول ابدا مش هاشتغل مع اى حد غير صاحبتى

كدا تخلى اللى لقاك يطلعلى لسانه...ويقولى رنى انشاله للصبح ولا هاعبرك

عموما حسبى الله ونعم الوكيل
وعوضى على الله

وارجومن اصحابى ومن ايناس... وورده.... واحمد
الا يطلبونى ولا يكلمونى
وارجوا ان لايعطوا هذا النذل او النذله اللى لقت الموبايل فرصه للفرح فيا والشماته
وادعولى بان يعوضنى الله خيرا عنه ومنه
وانا من هذا المنبر اقول:.........
ماحدش لقى موبايل ماشى لوحده
ولا يمكن نايم فى حته وبيعيط
ولا يمكن ضل الطريق وواحد ابن حلال لقاه وبيلعب بيه شويه وناوى يرجعه وليه الحلاوه

اااااااااااااااااااااااااااااه يا موبيلى يا حبيبى
انى حزينه...........انى ابكى
ولكنى مش عايزه انكد عليكم
ولا اراكم الله مكروه فى عزيز لديكم
والبقاء لله وحده
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اهأ..اهاأ........اهأاهأ..............اهااهأاهأ

الجمعة، 1 يناير، 2010

للاطمئنــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــان


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



اولا
حبيت اطمنكم ان ساره بخير هى وخطيبها
وهى كلمتنى وبتشكركم جدا جدا
جميع من كلمها وخاطابها بالعقل والمنطق
وانها فعلا :
كلمت خطيبها بكل صراحه

بس بصراحه انا ماتدخلتش فى الكلام ولا طلبت منها تحكيلى
انما اطمئنيت عليها وبس
وهى قالتلى انها الحمد لله استفادت من اراء الجميع وبدأت تنظر للجزء المليان من الكوب
ودا بسبب كلامكم معاها

واعتقد انها هاتكلمنا تانى لما تدعونا لفرحها ان شاء الله
وعقبال الجميع بالخير
وانا بالنيابه عنكم جميعا بقولها ربنا يتمم بخير ويسعدهم



ثانيـــــــــــــــــــا

فى حاجه انا مش مطمنلها فى المدونه
ملاحظه ان فى ابناء ليا هنا مخصمانى ومش بيكلمونى
ليه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟مش عارفه
ورحت مدونتهم لقيتهم بيقولوا للمدعوين فقط
هو للدرجه دى وصل الخصام والزعل
من غير حتى محاكمه ولا فرصه للدفاع عن نفسى

وانا فى الاول كنت فاكره انهم مشغولين ..................
ولكن وجدتهم يملئون الدنيا بالتعليقات فى كل مكان
الا عندى
وطبعا هما عارفين نفسهم بالاسم
ولا يمكن تكون مدونتى مراقبه وهما خايفين يكلمونى لا يروحوا فى الباى باى..........يمكن


وانا من مش هاقول انا زعلانه اد ايه من موقفهم ده
لان اكيد هما عارفين هما اذونى قد ايه
ولان مافيش خصام من غير سبب
فانا ادعوهم لابداء الاسباب


وشكرا